عالم السياحة

حضور مميز للفن السعودي “بآرت دبي”

دبي – عوض المالكي

افتتح معرض “آرت دبي” في دورته لعام 2024. بمشاركة أكثر من 120 صالة عرض معاصرة وحديثة ورقمية وأكثر من 65% منها قادمة من الجنوب العالمي. كما شاركت عدد من الصالات السعودية بأعمال فنانين سعوديين
ومن هذة الصالات غاليري حافظ وغاليري اثر وسعى معرض “آرت دبي” إلى إعادة التفكير في الدور المؤسسي الذي يمكن أن يلعبه المعرض الفني في دعم النظام البيئي الثقافي المتطور في المنطقة. وعلى خلفية النمو السريع الذي تشهده دبي، تتضمن برامج “آرت دبي” شراكات موسعة، وبرنامج تعليمي واسع النطاق، ومحادثات، وقيادات فكرية تعكس مشهدًا إبداعيًا محليًا وإقليميًا متزايد النضج.


وفي حديثها خلال المؤتمر الصحفي لمعرض “آرت دبي”، قالت بينيديتا غيون، المديرة التنفيذية في معرض “آرت دبي”:
“إننا نشهد مرحلة مثيرة في السرد الثقافي لمدينة دبي. فمع ازدهارها وقدرتها على جذب الأفراد من جميع أنحاء العالم، إلى جانب نضوج البنية التحتية الثقافية فيها بشكل ملحوظ، نلحظ وجود أسس قوية متشعبة الجذور في مجال الفن والفنون. ومن خلال نهجه الفريد والمستقل، يواصل معرض “آرت دبي” إعادة التفكير وصياغة الدور الذي يمكن أن يلعبه المعرض الفني في دعم نمو الاقتصاد الإبداعي، وبناء القدرات وخلق الفرص للفنانين والمبدعين من خلال الشراكات والتعاونات. ومن خلال القيام بذلك، من المهم أن نحافظ على روابطنا مع البيئة المحلية وأن نستمر في عكس روح الابتكار الموجودة في هذه المدينة الفريدة والمجتمعات المتنوعة التي تعتبر دبي موطنًا لها.”


أقسام معرض “آرت دبي” لعام 2024
يلتزم معرض “آرت دبي” بتسليط الضوء على كبار الفنانين وصالات العرض من جميع أنحاء الجنوب العالمي، ويوفر منصة مهمة للفنون من المناطق والمجتمعات التي غالبًا ما تكون ممثلة تمثيلاً غير كاملًا. وتضم مجموعة المعارض الفنية لهذا العام أكبر مجموعة من العارضين المقيمين في دبي حتى الآن، مما يؤكد بشكل أكبر على نمو دبي لتصبح مركزاً فنيًا تجاريًا.
ويظل معرض “آرت دبي ديجيتال” القسم الوحيد في أي معرض فني دولي ضخم مخصص للوسائط الجديدة والفن الرقمي. ويتم تنسيق دورة 2024، الدورة الثالثة، من قبل الثنائي ألفريدو كراميروتي وأوروندا سكاليرا، لتسلط الضوء على الفنانين والمجموعات والمؤسسات والمنصات الذين يواصلون دفع حدود الفن والتكنولوجيا، من الرواد الأوائل لفن البلوك تشين إلى الفنانين العاملين في تقنيات الروبوتات والذكاء الاصطناعي والواقع الافتراضي والواقع الممتد وغيرها من التقنيات المتقدمة.
تتولى الدكتورة كريستيانا بونين تنسيق دورة 2024 من معرض “آرت دبي الحديث”، والذي يسلط الضوء على على الديناميكيات التي شكلت الجنوب العالمي المعاصر. ويتناول المعرض – الذي يحمل عنوان “هذا العالم الآخر” – التبادلات الثقافية الواسعة بين الاتحاد السوفييتي والدول العربية والإفريقية وجنوب آسيا التي حدثت بعد الحرب العالمية الثانية، ويكشف عن التجارب المشتركة للفنانين من مناطق قد تبدو بعيدة مثل أوغندا وسوريا والسعودية وسريلانكا الذين تمت دعوتهم للدراسة في العواصم السوفيتية مثل طشقند وكييف وألماتي وموسكو.


يضم قسم “البوابة” 10 عروض فردية لأعمال فنية جديدة. إذ يستكشف هذا القسم، برعاية إميليانو فالديس، مفهوم “التعافي”، ويضم فنانين من أمريكا اللاتينية والشرق الأوسط وجنوب آسيا. وينخرط كل فنان في ممارسات فنية اجتماعية، مما يوفر سبلًا للتأمل أثناء التعمق في أفكار المجتمع والانتماء والقوة التحويلية للفن. وللتوسع في هذا الموضوع، يتضمن برنامج “آرت دبي” لهذا العام سلسلة من العروض والمداخلات الجديدة التي ستقام طوال فترة المعرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic