عالم السياحة

الغبقة الرمضانية بجدة في منزل القنصل العام الكويتي

جدة _ مها الزايدي

أقام القنصل العام والمندوب الدائم لدى منظمة التعاون الإسلامي لدولة الكويت الأستاذ محمد بن سعود المطيري في منزله مساء يوم الاحد الغبقة الرمضانية التي تعتبر وليمة تقام بعد صلاة التراويح، يجتمع من خلالها الأهل والجيران والأصدقاء، حيث يتم تقديم عدة أصناف من المأكولات الشعبية والحلويات والمشروبات. وقد دعا اليها الكثير وحضر عدد من القناصل المعتمدين بجدة وسعادة مدير المراسم الملكية بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ أحمد بن ظافر القحطاني والدكتور سمير عباس والأصدقاء والأدباء والشعراء والإعلاميين.

ومعروف أن “الغبقة” موروث شعبي اجتماعي تعرفه ليالي شهر رمضان المبارك في الكويت. وقد توارثه أهل البلد أبًا عن جد وما زالوا يحافظون عليه، وإن اختلفت طرقه وأشكاله والغبقة تعني الغبوق وفي اللغة العربية، هو ما يُشرب بالعشيّ أو ما يتناوله المرء ليلاً من اللبن والتمر وأن أصناف المأكولات التي كانت تقدم في “الغبقة” قديماً، كانت خفيفة مثل (النخي والباجلا والهريس والفطائر والسلطات)، إضافة إلى الحلويات الشعبية مثل (الزلابية والمحلبية واللقيمات) إلى جانب المشروبات وأبرزها الشاي العادي والشاي بالزعتر والقهوة العربية والقهوة الحلوة والبيذان (شراب اللوز) وغيرها ولا يشترط احتواء “الغبقة” على كل هذه الأصناف، إنما كل يقدمها بحسب قدرته. وفي الختام اخدت الصور التذكارية وقدم الحاضرون الشكر الجزيل لسعادة القنصل العام لدولة الكويت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic