عالم السياحة

القدية تطلق منتزه “دراغون بول” الترفيهي الأول من نوعه في العالم

أعلن مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، اليوم، عن إطلاق منتزه “دراغون بول” الترفيهي، وهو مدينة ترفيهية غير مسبوقة، تم تصميمها لتتبنى فلسفة “قوة اللعب” في مدينة القدية، حيث يمكن للزوار خوض تجربة استثنائية في عالم دراغون بول الشهير.
ويأتي الكشف عن منتزه دراغون بول بعد أسابيع قليلة من الإعلان عن إطلاق 3 أصول رئيسية بمدينة القدية، منطقة الألعاب والرياضات الإلكترونية الحاضنة لكبرى شركات صناعة الألعاب وأبرز أندية الرياضات الالكترونية، واستاد الأمير محمد بن سلمان الذي سيكون واحدًا من أبرز الملاعب في العالم، ومضمار السرعة الفريد من نوعه لرياضة المحركات.
وسوف يقع منتزه دراغون بول الترفيهي الأول من نوعه في العالم في مدينة القدية، على بعد 40 دقيقة فقط من مدينة الرياض، ويمتد على مساحة تزيد على نصف مليون متر مربع، ومن المتوقع أن يوفر المنتزه الجديد تجربة ترفيهية عالمية غير مسبوقة، حيث يستقبل عشاق الأنمي والأسر الباحثة عن الترفيه من جميع أنحاء العالم، لاستكشاف سبع مناطق ذات طابع متميز، مستوحاة من سلسلة دراغون بول الأسطورية.
ويأتي هذا الإعلان في الوقت الذي تدخل فيه القدية في شراكة استراتيجية طويلة الأمد مع Toei Animation، شركة الرسوم المتحركة الرائدة في اليابان، ومبتكرة شخصيات دراغون بول الأصلية، وتهدف هذه الشراكة إلى الحفاظ على الطابع الأصلي لعالم دراغون بول، من خلال رؤية مشتركة لتجسيد الأسطورة الشهيرة على أرض الواقع.
وقال العضو المنتدب لشركة القدية للاستثمار الأستاذ عبدالله بن ناصر الداود: “إن الشراكة مع Toei Animation، ستساهم في تجسيد الأسطورة بكامل تفاصيلها على أرض مدينة القدية، وستساعد في خلق منتزه ترفيهي استثنائي يوفر مزيجًا فريدًا من المغامرات والمتعة، ويضم ألعاب ومرافق عائلية، وتجربة ترفيهية متنوعة تناسب جميع الأذواق”.
وأضاف: “إن المنتزه الجديد، سيسمح للزائرين بعيش قصص الأنمي المفضلة لديهم، وستكون أسطورة دراغون بول بداية لعدة مشاريع أنمي أخرى، تجسيدًا لفلسفة قوة اللعب في مدينة القدية، مما يؤكد التزامنا بتوفير عروض ذات مستوى عالمي، وخلق وجهة ترفيهية ورياضية وثقافية غير مسبوقة”.
وسيتمكن زوار المنتزه، من السفر عبر رحلة تفاعلية ممتعة داخل عالم دراغون بول وقصصه الشهيرة، مثل “منزل كامي”، و”شركة الكبسولة”، و”كوكب بيروس”، حيث يقدم المنتزه أكثر من 30 لعبة مع خمس مرافق ترفيهية رائدة، يمكن للجميع الاستمتاع بأجوائها الخيالية.
وسيوفر منتزه دراغون بول لزواره خوض مغامرات سون جوكو كاملة، بدءًا من مغامراته في مرحلة الطفولة داخل عالم دراغون بول، وحتى المواجهات الأسطورية بين المجرات في عالم دراغون بول سوبر، وسيستعيد الزوار خلال تلك التجربة ذكرياتهم المميزة مع هذه القصص، أثناء إقامتهم في الفنادق ذات الطابع الخاص داخل المنتزه، واستكشاف مجموعة متنوعة من الأكلات والمشروبات المميزة.
ومن المقرر أن يكون منتزه دراغون بول الترفيهي، أحد المشاريع العديدة التي سيتم تطويرها بشكل مشترك بين شركة القدية للاستثمار وشركة Toei Animation، بهدف بناء وجهة ترفيهية مستوحاة من عالم الأنمي، تتجاوز الخيال.
وسيعمل منتزه دراغون بول على تعزيز مكانة مدينة القدية كعاصمة للعب في العالم، وكان قد أعلن عن تبني العلامة التجارية للقدية لمفهوم اللعب، بناء على نتائج أبحاث استمرت لعقود أثبتت أن اللعب عنصر حيوي للتنمية المعرفية البشرية والتعبير العاطفي والمهارات الاجتماعية والإبداع والصحة البدنية، كما أثبتت الدراسات التأثيرات الإيجابية للأنشطة الترفيهية على المجتمع وقدرتها على إزالة الاختلافات بين الأفراد وتعزيز مستوى التعاطف والتماسك الاجتماعي.
يأتي إعلان عن منتزه دراغون بول ضمن سلسلة إعلانات يتم الكشف فيها عن تفاصيل المخطط الحضري لمدينة القدية ومكوناتها الرئيسية، فيما يتوقع أن يتم الإعلان عن مزيد من الأصول المهمة الأخرى بالمدينة خلال الأسابيع القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic