عالم السياحة

مطار الملك خالد الدولي يدشن أول خدمة ذاتية للجوازات على مستوى المملكة

ويدشن السوق الحرة في صالة السفر الدولية 3
بحضور معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ عبد العزيز بنعبدالله الدعيلج، ومعالي مدير عام الجوازات الفريق سليمان بن عبدالعزيزاليحيى، ومعالي رئيس الهيئة الوطنية للبيانات والذكاء الاصطناعيسداياالدكتور عبدالله بن شرف الغامدي، ومعالي مدير مركز المعلومات الوطنيالدكتور عصام بن عبدالله الوقيت، دشنت المديرية العامة للجوازات، اليوم،المرحلة الأولى من البوابات الإلكترونية لإنهاء إجراءات المسافرين في صالةالسفر الدولية (٣) بمطار الملك خالد الدولي بالرياض.

وأوضح معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، أن تدشين الخدمة الذاتيةللجوازات الذي شهدته صالة السفر الدولية بمطار الملك خالد الدولي اليوم؛ يؤكدمدى أهمية الدور الحيوي الذي تقوم به منظومة الطيران المدني والشركاء منالجهات الحكومية على صعيد تسخير الرقمنة والخدمات الذاتية لتحسين تجربةالمسافرين وفق أفضل المعايير العالمية المتبعة في هذا المجال.

وأضاف معاليه: إن هذه الخدمة تُعد خير شاهدٍ على مستوى التطلعات الرياديةلقطاع الطيران في طريق سعيها لتحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنيةللطيران ورؤية السعودية 2030 ليكون قطاع الطيران رائدا على مستوى الشرقالأوسط .

من جانبه، نوّه الرئيس التنفيذي لشركة مطارات الرياض التي تتولى إدارةمطار الملك خالد وتشغيله الأستاذ أيمن بن عبدالعزيز أبوعباة ، بتدشينالخدمة الذاتية للجوزات بمنطقة المغادرة بصالة السفر الدولية 3 بمطار الملكخالد الدولي، عاداً الخدمة إضافة فارقة على صعيد التحول الرقمي لمطار الملكخالد الدولي، لتسهم أجهزة الخدمة الذاتية للجوازات في تسريع آلية حركةالمسافرين داخل الصالة، بمنحها قدراً أكبر من سهولة الإجراءات، وهو الأمرالذي سينعكس أثره مباشرة على تطوير تجربة مسافري المطار.

كما دشن معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ عبدالعزيز بنعبدالله الدعيلج يرافقه الرئيس التنفيذي لمطارات الرياض الأستاذ أيمن بنعبدالعزيز أبوعباة  السوق الحرة في صالة السفر الدولية 3، لتسهم هذهالخطوة في تعزيز المزيد من القدرات الشرائية أمام مسافري المطار قبيلمغادرتهم المملكة.

وبهذه المناسبة اوضح معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذعبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج أن تدشين السوق الحرة في صالة السفر الدولية3، يبرز وبوضوح بالغ مدى أهمية الدور الريادي الذي يسهم به مطار الملك خالدالدولي على صعيد الارتقاء بتجربة مسافريه؛ من خلال التزامه المطلق بتحقيقمختلف التطلعات الاستراتيجية التي يعمل على ضوئها المطار، سواء أكان ذلكيتبع مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للطيران، أم تطلعات رؤية المملكة 2030.

واضاف قائلاً إن تدشين السوق الحرة في صالة السفر الدولي 3، يؤكد بصورةقاطعة مدى التزام المطار برفع مستوى جاذبيته لدى عموم مسافريه من خلال ماسوف يتيحه لهم هذا التدشين من خيارات شرائية واعدة ومتنوعة ولا محدودة.

بدوره أكد الرئيس التنفيذي لمطارات الرياض الأستاذ أيمن بن عبدالعزيزأبوعباة، على أهمية هذا التدشين بوصفه مرحلة انتقالية جديدة لنقل تجربةمسافري المطار إلى مستوى أعلى من إمكانيات الشراء بفضل درجة التنوعالكبرى التي تتيحها لهم السوق الحرة في صالة السفر الدولية 3 سواء أكانذلك على مستوى الأسماء العالمية العارضة، أم المنتجات، أم الخصوماتالمميزة، أم مستوى الخدمة الاحترافية التي تقدمها السوق لمسافري المطار،للجعل منه وجهة مفضلة للباحثين عن تجربة التسوق المريحة والممتعة في الآنذاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic