سياحة عربية

تراجع كبير في أعداد زوار موقع عماد المسيح “المغطس” خلال الربع الأول

كشفت بيانات رسمية صادرة عن وزارة السياحة الأردنية عن تراجع كبير في أعداد زوار موقع عماد السيد المسيح “المغطس” خلال الربع الأول من العام الحالي 2024، حيث شهد الموقع انخفاضًا بنسبة 65.5% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

أرقام مقلقة:

وبحسب البيانات، فقد وصل عدد زوار المغطس خلال الربع الأول من هذا العام إلى 20,060 زائرًا، من بينهم 16,064 زائرًا أجنبيًا و 2,306 زائرًا أردنيًا و 1,690 زائرًا عربيًا.

بينما بلغ عدد الزوار خلال نفس الفترة من العام الماضي 58,233 زائرًا، شملوا 52,530 زائرًا أجنبيًا و 4,371 زائرًا أردنيًا و 1,332 زائرًا عربيًا.

أسباب التراجع:

لم تُصدر وزارة السياحة الأردنية أي تفسير رسمي لهذا التراجع الكبير في أعداد الزوار، إلا أنّه يُمكن ربطه ببعض العوامل مثل:

استمرار جائحة كورونا: على الرغم من تخفيف القيود المفروضة على السفر في جميع أنحاء العالم، إلا أن جائحة كورونا قد لا تزال تُؤثر على سلوكيات السفر، خاصةً بالنسبة للسفر الجماعي وزيارات المواقع الدينية.

الأحداث الإقليمية: قد تكون التوترات والأحداث الإقليمية في المنطقة قد أثرت سلبًا على قرارات السفر إلى الأردن، خاصةً بالنسبة للسياح من بعض الدول.

غياب حملات الترويج: من الممكن أن يكون نقص حملات الترويج والتسويق للمغطس قد ساهم في انخفاض أعداد الزوار، خاصةً من الخارج.

المغطس: موقع مقدس:

يُعد موقع المغطس، الواقع على بعد حوالي 9 كيلومترات شمال البحر الميت، أحد أكثر الأماكن قداسة على وجه الأرض لجميع الطوائف المسيحية، حيث يُعتقد أنه المكان الذي تعمّد فيه السيد المسيح على يد يوحنا المعمدان.

وتُبذل جهود كبيرة للحفاظ على هذا الموقع وحمايته كجزء من المسؤولية التاريخية تجاه الأماكن المقدسة الواقعة على الضفة الشرقية لنهر الأردن.

آمال بانتعاش السياحة:

على الرغم من هذا التراجع، تأمل وزارة السياحة الأردنية في انتعاش حركة السياحة إلى المغطس خلال الفترة القادمة، خاصةً مع اقتراب موسم الذروة السياحية في الصيف.

وتعمل الوزارة على اتخاذ خطوات لجذب المزيد من الزوار، مثل تعزيز حملات الترويج والتسويق للموقع، وتطوير البنية التحتية السياحية المحيطة به.

ظهرت المقالة تراجع كبير في أعداد زوار موقع عماد المسيح “المغطس” خلال الربع الأول أولاً على بوابة السائح العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic