عالم السياحة

مطار الملك خالد الدولي يستقبل أولى رحلات خطوط شرق الصين الجوية القادمة من شنغهاي

استقبل مطار الملك خالد الدولي -التي تتولى إدارته وتشغيله شركة مطارات الرياض- اليوم، أولى رحلات خطوط شرق الصين الجوية، إحدى ثلاث رحلات أسبوعية تعمل شركة خطوط شرق الصين الجوية على تسييرها للمرة الأولى بين الرياض وشنغهاي.
وتأتي هذه الخطوة في سياق التعاون المثمر والتنسيق المباشر والمستمر بين عدد من الجهات المعنية، ومنها: الهيئة العامة للطيران المدني، وبرنامج الربط الجوي، والهيئة السعودية للسياحة، وشركة مطارات الرياض. وذلك لتلبية حجم الطلب المتنامي، وتقديم التسهيلات والخدمات والمنتجات لتلبية تطلعات وإثراء رحلة المسافرين من الصين، للاستمتاع بالوجهات الفريدة والمعالم السياحية والتنوع الثقافي والفعاليات العالمية والنوعية والحفاوة وكرم الضيافة المشهودة عن المجتمع السعودي الأصيل.
وثمّن الرئيس التنفيذي لشركة مطارات الرياض أيمن بن عبدالعزيز أبوعباة هذا التعاون بين كل من مطارات الرياض وشركة خطوط شرق الصين الجوية، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تمثّل إضافة مهمة للدور الريادي الحيوي الذي يؤديه مطار العاصمة في ترسيخ مكانة المملكة بوصفها مركزاً دولياً رائداً للطيران في منطقة الشرق الأوسط.
كما أشار إلى أن هذا التعاون جاء ثمرة لزيارة قيادات منظومة قطاع النقل الجوي برئاسة معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج إلى جمهورية الصين الشعبية مؤخراً، التي هدفت إلى زيادة عدد الرحلات الجوية والمحطات، ودفع نمو حركة النقل الجوي، بما يتماشى مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 والإستراتيجية الوطنية للطيران.
وقال: “سيسفر هذا التعاون المشترك عن تسيير خطوط شرق الصين الجوية ثلاث رحلات أسبوعية من مطار شنغهاي بودنغ الدولي إلى مطار الملك خالد الدولي في الرياض، ليسهم هذا المسار في رفع السعة المقعدية السنوية للمسار لتصل إلى 35,880 مسافراً للزوار القادمين من الصين باتجاه المملكة.
وعن هذا التعاون، أوضح الرئيس التنفيذي لبرنامج الربط الجوي ماجد خان، أن دخول شركة خطوط شرق الصين الجوية يفتح المسار الجديد الذي يربط بين شنغهاي (PVG) والرياض البوابة للمسافرين من العاصمة التجارية للصين وخارجها لاكتشاف التاريخ الغني والثقافة الأصيلة للمملكة.
فيما عد الرئيس التنفيذي عضو مجلس إدارة الهيئة السعودية للسياحة فهد حميد الدين, الصين واحدة من أكبر وأهم الأسواق الدولية التي المستهدفة للوصول إلى 5 ملايين سائح سنوياً بحلول العام 2030″، كما يعد إطلاق الرحلات الجوية لشركة خطوط شرق الصين الجوية بين شنغهاي والرياض؛ تتويجاً لجهود الهيئة السعودية للسياحة التي أثمرت عن اعتماد المملكة كوجهة سياحية رسمية للسائح الصيني، وإطلاق حملة ترويجية دولية تستهدف السائح الصيني، إضافة لتحسين وتطوير وإثراء رحلة السائح الصيني عبر سلسلة من الخدمات والتسهيلات التي ترافق السياح من لحظة التخطيط للسفر، ثم الوصول للاستمتاع بالوجهات السياحية والمعالم الفريدة والثقافة الأصيلة والحفاوة السعودية، وحتى العودة بالسلامة إلى وطنهم.
وقد أفادت شركة طيران شرق الصين عن إتاحة تذاكر رحلات شنغهاي-الرياض للبيع، ويمكن للمسافرين تسجيل الدخول إلى الموقع الإلكتروني والتطبيق الرسمي لشركة الطيران لمعرفة المزيد حول التذاكر.
وكان مطار الملك خالد الدولي قد حاز في يوليو الماضي على شهادة الترحيب بالسيّاح الصينيين (WELCOME CHINESE) بوصفه أول مطار في الشرق الأوسط يحوز على هذه الشهادة القائمة في أساسها على عدد من المعايير وخدمات السفر المقدمة للسائح الصيني، والتي من أبرزها توافر لوحات إرشادية باللغة الصينية داخل صالة المطار، إلى جانب خيارات وتسهيلات الدفع التي تتيحها تلك الشهادة للسائح الصيني عند شرائه من السوق الحرة التي تتبع المطار. لتمثل شهادة الترحيب بالسيّاح الصينيين أحد المحفزات المساعدة على تحقيق هذا التعاون لدى كلٍ من مطارات الرياض وشركة خطوط شرق الصين الجوية.
يذكر أن خطوط شرق الصين الجوية تعد إحدى أكبر شركات الطيران الرائدة في الصين، إذ تعود جذور تأسيسها في مدينة شنغهاي للعام 1957، وهي شركة مُدرجة في بورصة شنغهاي وهونج كونج، ولها أسطول يتكون من حوالي 800 طائرة، ما يجعلها واحدة من أحدث أساطيل الطيران في العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic