عالم السياحة

طيران ناس يتسلم الطائرة الجديدة رقم 51 من أصل طلبية شراء 120 طائرة ايرباص من طراز “أي 320 نيو” لتكون رابع طائرة جديدة يتسلمها خلال 5 أشهر من العام الجاري.

تسلم طيران ناس، الناقل الجوي السعودي والطيران الاقتصادي الرائد في الشرق الأوسط والعالم، الطائرة الجديدة رقمـ 51 من أصل طلبيته لشراء 120 طائرة من طراز A320neo من شركة إيرباص، ضمن خطته الاستراتيجية للنمو والتوسع وزيادة حجم الأسطول التي أطلقها تحت شعار “نربط العالم بالمملكة”، بالتوازي مع الاستراتيجية الوطنية للطيران المدني لتمكين الناقلات الجوية الوطنية من المساهمة في ربط المملكة مع 250 وجهة دولية والوصول إلى 330 مليون مسافر واستقطاب 100 مليون سائح سنوياً بحلول عام 2030.
ووصلت الطائرة الـ51، إلى مطار الملك خالد الدولي بالرياض يوم الجمعة 24 مايو، لتكون أحدث إضافة لأسطول طيران ناس ضمن طلبية شراء 120 طائرة A320neo من شركة إيرباص ، والتي كانت عند توقيعها ثاني أكبر طلبية شراء لطائرات A320neo في الشرق الأوسط، وساهمت في تعزيز مكانة طيران ناس كالطيران الاقتصادي الرائد في الشرق الأوسط، والمصنف ضمن أفضل أربع شركات طيران اقتصادي على مستوى العالم وفق منظمة سكاي تراكس.
وتعد هذه الطائرة الرابعة التي يتسلمها طيران ناس خلال العام الجاري 2024، ومن المقرر أن يتسلم دفعات أخرى من الطائرات خلال هذا العام.
وطائرات أيرباص A320neo هي الطراز الأحدث والأكثر صداقة للبيئة وكفاءة في استهلاك الوقود بين طائرات الممر الواحد على مستوى العالم، مما يعزز التزام طيران ناس في مجال الاستدامة وحماية البيئة.
وبموازاة النمو في حجم اسطول طيران ناس، يسهم تسلم الطائرات الجديدة في توليد مئات الوظائف النوعية في قطاع الطيران بشكل مباشر وغير مباشر، حيث أعلن طيران ناس مؤخراً فتح باب التوظيف في عدة برامج شملت “برنامج طياري المستقبل”، “برنامج مهندسي المستقبل”، وبرنامج الضيافة الجوية للسعوديين والسعوديات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic