عالم السياحة

بعد حصوله على دكتوراه المهنية في الإعلام .. ” فهد آل السفران”: السعودية تعيش طفرة في تكنولوجيا الإعلام الرقم

القاهرة _ السياحة العربية

في بادرة تعد الأولي من نوعها منحت منظمة الأمم المتحدة للاستشارات الإعلامية الدولية السيد / فهد آل السفران الدكتوراة المهنية الاحترافية في الإعلام، وقالت المنظمة في بيان لها إن السيد فهد آل السفران استحق الدكتوراة الاحترافية المهنية الإعلامية عن جدارة واستحقاق بعد خبرة ذادت عن عشرين عاما في المجال الاعلامي الاحترافي.
ولفتت المنظمة إلى أن السيد فهد آل السفران يعد من الكوادر العالمية الإعلامية لتمتعه بخبرات إعلامية كبيرة ويتميز بالشمول الاعلامي المتفرد ، ولا يستطيع إخراج كل ما هو مكنون الا في الوقت المناسب .

وأضافت المنظمة انه لأول مرة في المملكة العربية السعودية يتم منح دكتوراه احترافية مهنية من الدرجة الأولي للإعلامي فهد آل السفران .

ونوهت المنظمة إلى أن الاعلامي الدكتور فهد آل السفران يتمتع بثقل اعلامي متميز ومتفرد، وتم منحه الدرجة تقديرا لمكانته الإعلامية الكبيرة في المملكة وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.

وأضافت المنظمة الأممية الإعلامية الدولية أنها ستكون علي تواصل دائم بالدكتور الاعلامي فهد آل السفران فيما يخص المجالات الإعلامية وتطويرها وكيفية النهوض بها دوليا لخدمة المجتمعات.
ومن جانبه ثمن الدكتور الاعلامي فهد آل السفران منحه اللقب قائلا: الحمد لله سنظل أوفياء لقيادتنا الرشيدة الحكيمة لما تغير من تحويل جبار شهدته المملكة في ظل نهضة تشهدها المملكة العربية السعودية لسمو ولي العهد صاحب الرؤية العالمية التي نهضت بالوطن ولاوطاننا ولمجتمعاتنا العربية وهذا لم يحدث لولا الرؤية العالمية للفكر النهضوي الجبار لسيدي سمو ولي العهد الامير محمد بن سلمان حفظه الله، ولمن حولنا بما يخدمهم ويرشدهم ويساعدهم دوما، واصفا منحه بالدكتوراة المهنية بالمهمة والتوقيت الأهم في ظل التطورات الهائلة والمتسارعة التي يشهدها العالم من تحولات كبيرة .
وأكد أن السعودية تعيش طفرة كبيرة في تكنولوجيا الإعلام الرقمي بصورة كبيرة.
وكشف الاعلامي الدكتور فهد آل السفران انه بصدد فتح منصة إعلامية جديدة مختلفة تماما عن المنصات الإعلامية الاخري تتعلق بالذكاء الاصطناعي والتحول الرقمي لتواكب العالم من حولنا بمشاركة أبرز الإعلاميين حول العالم وستكون في كافة دول العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic