سياحة عربية

لحظات رعب في طائرة تابعة لشركة سبيريت إيرلاينز بعد إعلان هبوط مائي محتمل

عاشت مجموعة من الركاب على متن طائرة تابعة لشركة سبيريت إيرلاينز لحظات من الرعب والهلع بعد إعلان الكابتن عن هبوط مائي محتمل بسبب عطل فني مفاجئ.

وكانت الطائرة في رحلتها من جامايكا إلى فلوريدا عندما واجهت مشكلة ميكانيكية أجبرت الكابتن على تغيير مسار الرحلة والعودة إلى مطار مونتيغو باي الدولي.

وبحسب إحدى الراكبات، فقد طلب الكابتن من جميع الركاب الاستعداد لهبوط مائي محتمل، مما أثار حالة من الفوضى والذعر بينهم.

وقالت الراكبة، التي فضلت عدم الكشف عن هويتها، إن “صوت الإنذار داخل الطائرة، بالإضافة إلى تعليمات الكابتن، أثارا الخوف الشديد في نفوس جميع الركاب”.

وأضافت: “بدا الأمر وكأننا في فيلم رعب، لم أتمكن من السيطرة على خوفي وبدأت بالبكاء”.

عودة آمنة إلى مونتيغو باي

لحسن الحظ، تمكن الكابتن من الهبوط بالطائرة بسلام في مطار مونتيغو باي الدولي.

وأوضحت شركة سبيريت إيرلاينز في بيان لها أن “الطيار اشتبه بوجود مشكلة ميكانيكية خلال الرحلة، ولذلك، وحرصًا على سلامة الركاب، تم اتخاذ قرار العودة إلى مطار مونتيغو باي الدولي واتخاذ إجراءات السلامة اللازمة، بما في ذلك الاستعداد لهبوط مائي محتمل”.

وقدمّت الشركة اعتذارها للركاب على أي قلق أو إزعاج قد يكونوا تعرضوا له خلال الرحلة، مؤكدة على التزامها بأعلى معايير السلامة والأمان.

نقل الركاب إلى وجهتهم

بعد تأمين سلامة الركاب، قامت شركة سبيريت إيرلاينز بنقلهم إلى وجهتهم على متن طائرة أخرى.

ولم تذكر الشركة المزيد من التفاصيل حول طبيعة العطل الفني الذي واجهته الطائرة،

مما أثار تساؤلات وتكهنات بين الركاب حول سلامة رحلات الشركة.

ظهرت المقالة لحظات رعب في طائرة تابعة لشركة سبيريت إيرلاينز بعد إعلان هبوط مائي محتمل أولاً على بوابة السائح العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic