سياحة عربية

وداعًا للشهية على ارتفاع 30 ألف قدم: أسوأ شركات الطيران في تقديم الوجبات على متن الطائرات

يُعد الطعام جزءًا أساسيًا من تجربة السفر، ولكن ماذا لو تحولت رحلتك الجوية إلى كابوس بسبب جودة الطعام السيئة على متن الطائرة؟

في هذا المقال، سنكشف النقاب عن أسوأ شركات الطيران من حيث خدمات الطعام، ونقدم لك نصائح لتجنب تجربة طعام سيئة على متن الطائرة.

رايان إير

تُعرف شركة رايان إير بأسعارها المنخفضة وبخدمات “الإضافات” باهظة الثمن، ولكن ماذا لو كان الطعام على متن طائراتها سيئًا للغاية حتى أنه لا يستحق دفع ثمنه؟

في استبيان شمل أكثر من 8000 مسافر، حصلت رايان إير على نجمة واحدة فقط من أصل خمسة في تقييمات الطعام، وهو أدنى تصنيف في الاستبيان لشركات الطيران للرحلات القصيرة.

وصف العديد من المسافرين طعام رايان إير بأنه “سيئ للغاية” و “غير صالح للأكل”، وذكر البعض أن الخيارات محدودة للغاية، بينما اشتكى آخرون من عدم توفر طعام على متن رحلاتهم.

يُعد هذا الأمر مفاجئًا نظرًا لنموذج أعمال رايان إير الذي يعتمد على جني الأموال من بيع “الإضافات” مثل الوجبات والمشروبات للمسافرين.

فمع تركيز الشركة على بيع الطعام للمسافرين، يبدو أنها لا تولي اهتمامًا كبيرًا لجودة الطعام الذي تقدمه، ولكن رايان إير ليست الشركة الوحيدة التي تقدم تجربة طعام سيئة على متن الطائرات للرحلات القصيرة.

ويز إير

قد يكون ذلك مغريًا، لكن قد تضطر إلى دفع ثمن ذلك من خلال تجربة طعام سيئة على متن الطائرة.

حصلت شركة طيران ويز إير على لقب “أسوأ شركة طيران تسافر خارج المملكة المتحدة” في استبيان شمل أكثر من 8000 مسافر.

وإلى جانب مشكلاتها المتعلقة بخدمة العملاء والتعويضات، لم ينجُ طعام ويز إير من التقييمات السيئة في الاستبيان، فقد حصل طعام ويز إير على تقييم نجمتين فقط من أصل خمسة، وهو أفضل قليلاً من التقييمات المنخفضة التي حصلت عليها في فئات أخرى.

ووصف المسافرون طعام ويز إير بأنه “سيئ” و “غير صالح للأكل”، ولكن ويز إير ليست الشركة الوحيدة التي تقدم تجربة طعام سيئة على متن الطائرات.

إيزي جيت

حصل طعام شركة طيران إيزي جيت على تقييمات منخفضة في استبيان شمل أكثر من 8000 مسافر.

واجه المسافرون على متن طائرات إيزي جيت ثلاث مشكلات رئيسية بخصوص الطعام:

  • التكلفة العالية: اشتكى المسافرون من ارتفاع أسعار الطعام على متن طائرات إيزي جيت، مع شعورهم بأن الجودة لا ترقى إلى مستوى الأسعار.
  • الجودة المنخفضة: لم يرقَ طعم طعام إيزي جيت إلى توقعات المسافرين.
  • نقص الطعام: واجه العديد من المسافرين نقصًا في العناصر المدرجة في قائمة الطعام، بل قال أحدهم: “يبدو أنهم لا يملكون ما يكفي من الطعام”.

أسوأ شركات الطيران لمسافات طويلة من حيث

توي:

حصلت على نجمة واحدة فقط من أصل خمسة للطعام على متن الرحلات الطويلة. ووصف المسافرون طعام توي بأنه “غير صحي” و “مكلف” و “سيئ الاختيار”.

طيران لينغس:

حصلت على نجمة واحدة فقط للطعام على متن الرحلات الطويلة. ووصف المسافرون طعام طيران لينغس بأنه “غير صالح للأكل”.

لوفتهانزا:

حصلت على نجمتين فقط للطعام على متن الرحلات الطويلة. ووصف المسافرون طعام لوفتهانزا بأنه “غير كافٍ” و “محدود الخيارات”.

الخطوط الجوية البريطانية:

حصلت على نجمتين فقط للطعام على متن الرحلات الطويلة. ووصف المسافرون طعام الخطوط الجوية البريطانية بأنه “سيئ” و “مثير للاشمئزاز” و “محدود الخيارات”.

KLM:

حصلت على نجمتين فقط للطعام على متن الرحلات الطويلة. ووصف المسافرون طعام KLM بأنه “غير ملهم” و “منخفض الجودة”.

ظهرت المقالة وداعًا للشهية على ارتفاع 30 ألف قدم: أسوأ شركات الطيران في تقديم الوجبات على متن الطائرات أولاً على بوابة السائح العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
arArabic